تفاصيل ...اعتداء جنسي لسائق تاكسي يقوده لمخافر الشرطة

اثنين, 09/11/2017 - 11:36

الموريتاني : في واقعة غريبة، طلب محمد فهيم، وهو سائق مسلم لخدمة الأجرة (أوبر) من راكبة مراهقة ممارسة الجنس معها بدلا عن دفعها الأجرة. ووفق صحيفة «دايلي ميل»: فقد احتجزت الشرطة الأمريكية، فهيم (44 سنة) ووضعته رهن التحقيق، بكفالة مالية تصل إلى 100 ألف دولار أمريكي.
ونقلت الصحيفة أن فهيم، تم إلقاء القبض عليه في شيكاغو، بعد مخالفة قانونية و بعد البحث في بياناته ظهرتقرير عن الحادث وتم توجيه 3 تهم له، تتعلق بالاحتجاز غير الشرعي.
ونشرت صحيفة «شيكاغو تريبيون» الأمريكية، عن الحادثة، مؤكدة أنه في يوم 4 يوليو/تموز الماضي، طلبت الفتاة (19 سنة) سيارة تابعة لشركة «أوبر» لكن طلبها لم يتم بالشكل الكامل فعرضت دفع الأجرة نقدا للسائق. فطلب منها فهيم، أن تمارس الجنس معه بدلا عن المال. وحين رفضت الفتاة أقفل الباب عليها، ورفض خروجها، إلى أن قبلت معه. وحين أبطأت السيارة وسط زحام السير، قفزت من السيارة.
وعلق متحدث باسم «أوبر» على الحادثة بأنها «مقلقة» موضحا أنه تم إلغاء حساب فهيم.
لكن هذه الحادثة ليست الأولى في تاريخ خدمة «أوبر» فهناك قصص كثيرة.
وتشير تقارير إخبارية عديدة إلى تحقيقات في حوادث اعتداء جنسي مرتبطة باستخدام خدمة أوبر، ومنها تحقيق تجريه الشرطة في مدينة هيوستن في ولاية تكساس الأمريكية عن 7 بلاغات عن اعتداءات جنسية ضد سائقي أوبر. وكانت سيدتان في مدينة بوسطن الأمريكية قد أقامتا دعويين ضد أوبر بدعوى تعرضهما لاعتداء جنسي من جانب سائق.